Thursday, 14 Nov 2019

ربيع الموصل ينتحب بفاجعة العبارة

بينما كنا نرجو أن تتعافى نينوى من جراحات السنوات العجاف وتعود الحياة إلى ربوعها تلقينا بمزيد من الحزن والأسى نبأ غرق العبارة في مدينة الموصل والذي راح ضحيته العشرات.

وإننا في رابطة الإعلاميين العراقيين في الخارج إذا ننعى هذا الحادث الأليم فإننا ندعو الحكومة للحداد على أرواح الشهداء الذين قضوا في الحادث، كما ندعو للإسراع في التحقيق بأسباب الحادث ومعاقبة المقصرين، كما أن من واجب الحكومة والمنظمات الرسمية أن ترعى اماكن تجمع المواطنين وتزيد من اسباب السلامة للحفاظ على أرواح المواطنين.

رحم الله شهداء الموصل ورزق ذويهم الصبر والسلوان…

رابطة الإعلاميين العراقيين في الخارج

21/3/2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *